السبت ٢٥ / فبراير / ٢٠١٧
الجهاد والشهادة » شعر »
شعر

زنزانتي ميدانُ لؤلؤتي

آيات القرمزي استعدت للوقت الذي يذيع فيه تلفزيون العار اعتذارها لحمد وخليفة وهي مكرهة، وتقول: إني صامدة ولازلت على عهد الثورة.. عذبوني حتى بصعقات الكهرباء والدبابيس، وهددوني بالاغتصاب!! فاعتذرت وأنا تحت الإكراه..   قصيد

26 يونيو,2011

إلى متى ستصمدين..يا ابنة صهيون؟!

حتى متى تصمدين يا صهيون ..   وقد دجج جندك بكل نار وعلم..   حتى تطفئي  جذوة هذا الغضب..   من ضاحية يسأل بواسلها..   هل ذنبنا إلا أن قلنا هيهات أن نركع..   هل ذنبنا إلا أن عزفنا على غير ما عزف عليه الساحر الكذاب..   عزف الغاد

9 مارس,2009

مداد الشهداء ـ سبحانك رباً نعبده

الشهيد حسين موسى مهنا   سبحانك رباً نعبده   الله تعالى نعبده   خلق الأكوان وصورها   يهدي الإنسان إلى خيرٍ   إن كان تقياً يُسعده   الكل إليه مفتقر   لا يعجز عن شيء أبداً   مولاي أتيتك منكسراً   أن تغفر لي وتسامحني

2 مارس,2009

تمتمات الضاحية، تسابيح شهادة

المقدمة   كان يجلس تحت فيء شجرة في إحدى المناطق الجنوبية، قرب السياج الحدودي مع فلسطين، مصغياً إلى مراسم الأربعين، ذكرى استشهاد القائد الجهادي الكبير الحاج "عماد مغنية". ومع اختتامه حمل هاتفه الخليوي كاتباً سطوراً من

23 يوليو,2008

لقاء على حافة الجرح

نـسجت مـن دمائنا   الكبرياءُ        ثـوب فخر أثنت عليه   السماءُ لـيس  بدعاً  أن يبتلى   الشرفاء        كـيف  قاسى من حملها الأنبياءُ فـدروس التاريخ تحكي   الروايا        تـعـما تـجـرع الأصـفياءُ والـرس

19 أبريل,2008

أبيات من قصيدة أنشودة الأرز

كـذا  الإرادة لـبّت صـحية القدر        وأطـلقت حـمماً فـي لـحظة الخطر كـذا الإرادة قـد هـبّت كـتائبها        تـعانق الـشمس تـبني خيمة الظفر كـذا  الإرادة دقـت بـاب يقظتها        فـلاحَ  فـجرٌ طـليقٌ ج

6 أبريل,2008
اخبار و مقالات مختارة
اصدارات جديدة
الولاية الثقافية
صحيفة الامام الخمينی
فهرس الخطابات
مکتبة الفيديو
الواتس آب