الأربعاء ٢٦ / أبريل / ٢٠١٧
الإمـام الخميني » كــتـــب » الشعر يرثي الإمام (قدس سره) »

(رثاء من واجهة القلب)

2 يوليو 2013 | في الفئة: الشعر يرثي الإمام (قدس سره) | لا توجد تعليقات | الزیارات: 71

(رثاء من واجهة القلب)

أتسمع صوتي أيا ملهم

فحزنٌ علاني ودمعي دمُ

أنوح عليك نواح المصاب

وهام الرؤوس له تلطمُ

فإن كنت قبلي سقيت المنون

فإني بنهجك مستعصمُ

إليك الملايين صفّاً تموجُ

عطاشى وأنت لها زمزمٌ

تموج بوجدٍ تودُّ التماس

بقرب وترضى بما يقسمُ

تطوف إليك تشق الجيوب

ثكالى ونارٌ بها تضرم

تطوف إليك طواف الحجيج

وثوب التأسي لهم ملزمُ

وتلك الأكف تطول المدى

تُمدّ وترسم ما تحلم

تمدُّ إليك لنور جلي

فيا نعشُ طوبى بما تغنمُ

وطير التشوق أبكى الوجود

فراح عليك هوى يلثمُ

بريح العزاء وآه الجراح

نشيجٌ يفور بما يفعمُ

على النعش ظَلت تقود الورى

كما كنت قبلاً أيا ضيغمُ

فيا نعش كيف حجبت الإمام

وبالأمس كان لنا مَعْلَمُ

فبوركت حيث جعلت الجفون

تريقُ وعين الردى تسجم

أتتك المنايا وكنت المجيب

وأضحت إليكم يداً تخدمُ

فرحت إليها بشوق الحبيب

وأنت إليها فمٌ يبسمُ

حصة هذه المادة:

اخبار ذات صلة

التعليقات مغلقة.

اخبار و مقالات مختارة
اصدارات جديدة
الولاية الثقافية
صحيفة الامام الخمينی
فهرس الخطابات
مکتبة الفيديو
الواتس آب

أعلى الصفحة

جميع الحقوق محفوظة لدار الولایة للثقافة والإعلام ©