الجمعة ٢٤ / مارس / ٢٠١٧
الإمـام الخميني » كــتـــب » كُتُب الإمام الخميني (ره) »

مؤلفات الإمام في أصول الفقه

3 يوليو 2013 | في الفئة: كُتُب الإمام الخميني (ره) | لا توجد تعليقات | الزیارات: 371

مؤلفات الإمام في أصول الفقه

وجميع ما كتبه الإمام في هذا الصنف باللغة العربية وهي كما يلي:

31ـ رسالة لا ضرر

 بالرغم من أن قاعدة (لا ضرر ولا ضرار) قاعدة فقهية إلا أنه تم البحث حولها في قسم البراءة من كتب الأصول. ولذلك اعتبرنا هذه الرسالة من تأليفات أصول الفقه. وقد دونها سماحة الإمام أثناء الدورة الأولى لتدريسه أصول الفقه. وتم الفراغ من تأليفها غرة جمادى الأولى 1368 ﻫ ، وتقع في (68) صفحة وقد نشرت في قم عام 1385 ﻫ مع عدد من الرسائل الأخرى تحت عنوان (الرسائل).

32ـ رسالة الاستصحاب

 دونت هذه الرسالة في الدورة الأولى لتدريسه الأصول. وتم الفراغ منها في التاسع من شهر رمضان 1370 ﻫ . وقد طبعت في (290 )صفحة مع تلك الرسائل في قم عام 1385 ﻫ .

33ـ رسالة في التعادل والتراجيح

 دونها في الدورة الأولى للدرس، وتاريخ الفراغ منها التاسع من جمادى الأولى 1370 ﻫ ، وتاريخ تبييضها؛ رمضان 1370 ﻫ . وقد طبعت في (92) صفحة مع تلك الرسائل في قم عام 1385 ﻫ .

34ـ رسالة الاجتهاد والتقليد

 لما كان الإمام الخميني قد أنهى تدريس الدورة الأولى من أصول الفقه عام 1370 ﻫ ، فلا بد من أن يكون تاريخ الفراغ من تأليف هذه الرسالة نفس سنة 1370 ﻫ . وقد طبعت في (78) صفحة مع تلك الرسائل في قم عام 1385 ﻫ .([1])

35ـ رسالة في الطلب والإرادة

 يمكن اعتبارها من الرسائل الفلسفية العرفانية. ولكننا ذكرناها مع تأليفات أصول الفقه، لأن سماحة الإمام بحثها في دروس أصول الفقه.

 وقد قال (ره) في المقدمة: لما كان بحثنا في أصول الفقه حول مسألة الطلب والإرادة ينتهي إلى مسألة الجبر والتفويض فقد قررنا أن ندع البحث في هذه المسألة لأهلها ومحلها. ذلك أنه لا يمكن إيفاء هذه المسألة حقها في الدرس ولأنها تحتاج إلى مقدمات كثيرة لبيانها وبسبب دقة المطالب وبعدها عن فهم أكثر الحاضرين في الدرس، إلا أن إصرار بعض الذين لهم علاقة شديدة بتنقيح المباحث أجبرني على بيان بعض جهات المسألة إلى الحد الذي يناسب المقام. ونظراً لطول البحث فقد دونّا المباحث في رسالة منفصلة مع مقدمة وعدد من المطالب.

 وتم الفراغ من تأليف هذه الرسالة في شهر رمضان 1371 ﻫ في همدان. وقد طبعت مع ترجمتها الفارسية في( مركز انتشارات علمي وفرهنگي) في 157 صفحة، عام 1362 ش/ 1983 م.

36ـ تعليقة على كفاية الأصول

 يذكر المرحوم الحاج آغا بزرك الطهراني حاشية كفاية الأصول للآخوند الخراساني، تأليف سماحة الإمام الخميني في كتاب الذريعة / ج 26 / ص 285، طبع مشهد، ويقول: (ذكره في فهرس تصانيفه). وكتب السيد الرازي إن هذه الحاشية من بحث القطع حتى الاستصحاب، وقرأت في موضع آخر إن تاريخ الفراغ منها كان في 1368 ﻫ .

37ـ رسالة في موضوع علم الأصول

 وجاء في بعض المصادر كتاب في أصول الفقه بعنوان: رسالة في موضوع علم الأصول واعتبرت من تأليفات سماحة الإمام (ره).

38ـ تقريرات درس أصول آية الله البروجردي

 يقول السيد السبحاني أحد تلاميذ سماحة الإمام البارزين: «دون الإمام الخميني (ره) تقريرات درس المرحوم آية الله العظمى البروجردي أيضاً من أول مباحث الأصول إلى حجِّيَّة المظنة».

الرسائل العملية أو الفقه غير الاستدلالي

39ـ تعليقة على العروة الوثقى (بالعربية)

 حاشية على العروة الوثقى جميعها للمرحوم السيد محمد كاظم اليزدي. تم الفراغ من التعليقة في السابع من جمادى الأولى 1375 ﻫ . طبعتها الأولى في قم وتقع في (345) صفحة. وطبعت ثانية بعد فترة في دار الفكر، ثم طبعت مع العروة الوثقى مراراً.

40ـ تعليقة على وسيلة النجاة (بالعربية)

 حاشية على (وسيلة النجاة) بأكملها للسيد أبي الحسن الأصفهاني، تاريخ تأليفها مجهول.

 كانت الطبعة الأولى في (225) صفحة، ثم طبعت مع وسيلة النجاة.

41ـ حاشية توضيح المسائل (بالفارسية)

 حاشية على توضيح المسائل لآية الله العظمى البروجردي والتي طبعت في قم عام 1381 ﻫ ، بعد وفاة آية الله العظمى البروجردي، وتقع في( 138) صفحة.

42ـ رسالة نجاة العباد (بالفارسية)

 يفترض أن تكون هذه الرسالة ثلاثة مجلدات، وقد اطلعت على المجلد الثاني الذي يبدأ بالمكاسب المحرمة وينتهي بالطلاق. وطبع في قم حوالي عام 1380 ﻫ في (155) صفحة.

 ويبدو أن هذه الرسالة لسماحة الإمام ويجب التحقيق حول الأقسام التي لم تطبع.

43ـ حاشية رسالة الإرث (بالفارسية)

 دون المرحوم الحاج المولى هاشم الخراساني صاحب كتاب (منتخب التواريخ) رسالة في الإرث باللغة الفارسية طبعت طباعة حجرية مع حاشية بعض مراجع التقليد القدماء. وقد كتب الإمام الخميني حاشية على هذه الرسالة، طبعت مع أصل الرسالة في قم بعد وفاة آية الله العظمى البروجردي في (120) صفحة.

44ـ مناسك يا دستور حج (بالفارسية)

 طبعت هذه الرسالة مراراً والنسخة التي شاهدتها طبعت عام 1384 ﻫ في (187) صفحة.

45 ـ 46. تحرير الوسيلة (بالعربية)

 (وسيلة النجاة) تأليف المرحوم آية الله العظمى السيد أبي الحسن الأصفهاني أفضل من (العروة الوثقى) تأليف السيد محمد كاظم اليزدي من حيث كثرة أبوابها الفقهية (لا كثرة الفروع)؛ أي أن الكثير من الأبواب الفقهية التي في وسيلة النجاة مثل المكاسب، الطلاق، النذر و... ليست موجودة في العروة الوثقى. وللإمام الخميني كما ذكر آنفاً حاشية على وسيلة النجاة، وفي عام 1384 ﻫ وحينما كان منفياً في تركيا فكر بأن يورد حاشية في متن الوسيلة، ويتمم الأبواب الناقصة فيها ويضيف إليها مسائل مستحدثة. وقد قام بهذا العمل خير قيام خلال مدة نفيه، وطبعت في هذه الفترة باسم (تحرير الوسيلة) في النجف في مجلدين (662 و 647 )صفحة ثم طبعت مراراً.([2])

47ـ زبدة الأحكام (بالعربية)

 وهي رسالة عملية مختصرة اقتبسها بعض طلاب الإمام الخميني من (تحرير الوسيلة) وطبعت مراراً. إحدى طبعاتها الجيدة أنجزتها (منظمة الإعلام الإسلامي) عام 1404 ﻫ ، وتقع في (273) صفحة.

 ولا بد من الإشارة إلى أن المتن الأول من هذه الرسالة ألف قبل سنوات، وقد طبع باسم عدد من مراجع التقليد كآية الله الميلاني وآية الله الحاج السيد أحمد الخونساري كما طبع بأسماء أخرى. وبناء على هذا يجب القول إن ذلك المتن الأول قد حرر اقتباساً من (تحرير الوسيلة).

48ـ توضيح المسائل (بالفارسية)

 تبين في زمن آية الله البروجردي أن رسالته العملية بحاجة إلى التنقيح ليسهل فهمها لدى عامة الناس المتعلمين، ولذلك قام حجة الإسلام والمسلمين الحاج الشيخ على أصغر الكرباسجي، مؤسس المدرسة العلوية في طهران بالتعاون مع الأستاذ المحترم سعادة السيد على أصغر الفقيهي صاحب المؤلفات العديدة على إخراج رسالة إلى المرحوم البروجردي العملية بشكل جيد وأطلقا عليها اسم (توضيح المسائل).

 وبعد وفاة آية الله العظمى البروجردي وضع مراجع التقليد حاشية على هذا الكتاب، ومنهم سماحة الإمام (ره) الذي وضع حاشية عليه أيضاً، ثم أدخلها بعض العلماء في المتن وطبعت باسم (توضيح المسائل) للإمام الخميني.

49ـ ملحقات توضيح المسائل (بالفارسية)

 كانت في (تحرير الوسيلة) للإمام الخميني مسائل جديدة ومستحدثة ولكنها باللغة العربية ولما كانت ذات فائدة للمتكلمين بالفارسية، فقد ترجمت إلى هذه اللغة ثم طبعت مع بعض مسائل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والدفاع التي لم تكن في توضيح السائل باسم (ملحقات توضيح المسائل) وأسماء أخرى، وطبعت مستقلة أو مع توضيح المسائل مراراً.

50 ـ 51. استفتاءات (بالفارسية)

 من الأعمال القيمة جداً؛ جمع أجوبة الأسئلة التي كانت تطرح على الفقهاء وتنسيقها ليستفيد منها غير السائلين، ومنها هذه الكتب القيمة: (جامع الشتات) للميرزا القمي و (سؤال وجواب) لحجة الإسلام الشفتي و (سؤال وجواب) للسيد محمد كاظم اليزدي. وقد طبع أخيراً كتاب (سؤال وجواب) لآية الله العظمى الگلبايگاني في عدة مجلدات.

 وقد فكر بعض محبي الإمام الخميني (ره) أن يقوموا بهذا العمل بالنسبة للاستفتاءات والأجوبة التي أجاب عنها سماحة الإمام والتي يعود بعضها كما يبدو إلى 1360 ـ 1362 ش، 1981 ـ 1983 م وقد ألّفت في مجلدين نشرت مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المجلد الأول منها ويقع في( 519) صفحة.

 والمرجو أن يتم هذا العمل بالنسبة لكل استفتاءات سماحة الإمام الخميني بشكل واسع.

 هذه كانت رسائل الإمام العملية.

ــــــــــــــــــــــ

([1]) طبعت هذه المقالات الأربعة عن الطبعات الأولى بالأوفست أيضاً.

 ([2]) لا يزال هذا الكتاب موضع اهتمام الأساتذة، وقد شرحه حتى الآن أستاذان في قم، حيث طبع قسم من شرحيهما باسم (مستند تحرير الوسيلة) وترجم حتى الآن مرتين إلى الفارسية.

حصة هذه المادة:

اخبار ذات صلة

التعليقات مغلقة.

اخبار و مقالات مختارة
اصدارات جديدة
الولاية الثقافية
صحيفة الامام الخمينی
فهرس الخطابات
مکتبة الفيديو
الواتس آب

أعلى الصفحة

جميع الحقوق محفوظة لدار الولایة للثقافة والإعلام ©