آية الله لاريجاني: نظام الجمهورية الإسلامية استطاع الصمود رغم المؤامرات

2017-08-06
0
396

اعتبر رئيس السلطة القضائية أن دورة سياسية جديدة في البلاد تنطلق مع أداء رئيس الجمهورية لليمين الدستورية، مشيرا إلى أن نظام الجمهورية الإسلامية استطاع الصمود رغم المؤامرات التي حيكت ضده.

وألقى رئيس السلطة القضائية آية الله صادق آملي لاريجاني كلمة له خلال مراسم أداء الرئيس روحاني لليمين الدستورية حيث لفت إلى أن مشاركة أكثر من 40 مليون مواطن في الانتخابات الرئاسية الأخيرة أثبتت للعالم وللأعداء بأنه بعد مُضي 40 عاما، لا يزال الشعب الإيراني ثابت ومتمسك بشعاراته الثورية.

ونوّه آية الله آملي لاريجاني إلى أن الثورة الإسلامية والنظام الإسلامي استطاعا الصمود بكل عزة واقتدار رغم المؤامرات التي حيكت له عبر تواجد الشعب الدائم في الميدان.

وأضاف رئيس السلطة القضائية: "أستطيع أن أقول بكل فخر أن الجمهورية الإسلامية استطاعت أن تحافظ على استقلالها وأن تكون مظهرا ناصعا للديمقراطية في العالم عبر التعاليم الدينية والحضارة التي يتمتع بها الشعب الإيراني".

وأشار لاريجاني إلى أن الديمقراطية الدينية في النظام الإسلامي تستند إلى أصوات الشعب والقيم الدينية وقال: "نظام الجمهورية الإسلامية خال من التناقضات التي يحتويها النظام الليبيرالي".

رئيس السلطة القضائية قال إن إيران ستشهد انطلاق دورة سياسية جديدة في البلاد مع أداء رئيس الجمهورية لليمين الدستورية، وبارك للرئيس روحاني دورته الرئاسية الجديدة متمنيًّا له النجاح والتوفيق.


تعليقات الزوار
ارسال تعلیق