بقرار من قائد الثورة الإسلامية؛ اللواء موسوي قائدا للجيش واللواء صالحي نائبا لرئيس هيئة الأركان العامة

2017-08-22
0
288

عين قائد الثورة الإسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي اللواء عبد الرحيم موسوي قائدا عاما للجيش الإيراني خلفا للواء عطاء الله صالحي الذي عين بأمر من قائد الثورة نائبا لرئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية.

وأصدر قائد الثورة الإسلامية بيانين مستقلين بهذا الخصوص تعين بموجبه اللواء عبد الرحيم موسوي قائدا للجيش الإيراني وعطاء الله صالحي نائبا لرئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري.

وشكر قائد الثورة الإيرانية في البيان الأول جهود اللواء عطاء الله صالحي في الجيش، قائلا "أخذا باقتراح رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة وتجاربكم القيمة في القيادة قررنا تعينكم نائبا لرئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة".

وفي بيانه الذي تضمن تعيين اللواء موسوي قائدا للجيش قال قائد الثورة" انه بالنظر إلى الاحتياطي الهائل من الكوادر الإنسانية ذات الكفاءة والإيمان في الجيش والتجارب المكتسبة في مرحلة الدفاع المقدس (حرب السنوات الثمانية التي شنها النظام العراقي السابق في عقد الثمانينات) وما بعدها فإنه من المتوقع خلال القيادة الجديدة إيجاد قفزة نوعية وثورية والإسراع في الارتقاء بالطاقات والجهوزية القتالية والسمو المعنوي وتعزيز اليقظة والوعي وسد الحاجات المعيشية وتنمية التعاون مع الفصائل الأخرى للقوات المسلحة".

ويشار إلى أن اللواء سيد عبدالرّحيم موسوي كان يشغل منصب مساعد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة فيما كان يشغل اللواء عطاء الله صالحي منصب قائد الجيش الإيراني.


تعليقات الزوار
ارسال تعلیق